الاتحاد الدولي للصحفيين ينعي مقتل صحفيين في العراق

أدان الاتحاد الدولي للصحفيين ونقابة الصحفيين العراقيين، اليوم مقتل المصور العراقي عدنان عبد الرزاق، الذي قتل على يد الدولة الإسلامية "داعش" في الموصل، وكذلك المراسل علي الأنصاري، الذي قتل يوم الجمعة الماضي أثناء تغطيته المعارك بين الجيش العراقي والدولة الاسلامية (داعش) في مدينة المقدادية شمالي بغداد.

 

ووفقا للتقارير الاعلامية، عمل المصور عبد الرزاق في قناة سما الموصل وقد قتل بالرصاص في عملية اعدام من قبل مسحلين من عناصر "داعش" في الموصل  في نهاية الأسبوع الماضي.

 

وقد قتل الأنصاري في 23 كانون الثاني/ينايرالماضي خلال تغطيته للمعارك بين الجيش العراقي ومسلحين من "داعش" التي وقعت في مدينة المقدادية، شمال شرق بعقوبة في محافظة ديالى. كما واصيب اعلاميان آخران في الهجوم وهما الصحافي مصطفى حامد والمصور قصي الصاحب، وكلاهما من تلفزيون العراقية الرسمي.

 

وقد عزى مؤيد اللامي، رئيس نقابة الصحفيين العراقيين، عائلة الأنصاري وأصدقائه، وقال بأن نقابة الصحفيين العراقيين: " تحث جميع الصحفيين العاملين في العراق لممارسة أقصى درجات الحذر أثناء أداء واجبهم المهني."

 

وأضاف جيم بوملحة رئيس الاتحاد الدولي للصحفيين: " لقد وصل العنف الذي يضرب الشرق الأوسط إلى درجة لا  تحتمل. يعززالاتحاد الدولي للصحفيين جهده  لدعم نقاباته في المنطقة لتقدم حماية أفضل للصحفيين، وإننا نتقدم تعازينا إلى أسرتي الصحفيين اللذان قتلا ولأصدقائهم. وتأتي هذه الاعتداءات العنيفة ضد الصحفيين لتؤكد على ضرورة بذل جهود اكبر من أجل توفير ظروف ملائمة للصحفيين حتى يتمكنوا من القيام بعملهم اليومي بأمان. "

 

ويعتبر علي الأنصاري هو أول صحفي يقتل في العراق في عام 2015 والثالث في الشرق الأوسط، بعد مقتل في الأسابيع الماضية الصحفيين خالد محمد الوشلي في اليمن وعقيل محمد وقار في أفغانستان. وقد قتل ثمانية صحفيين في العراق في عام 2014. اضغط هنا لمراجعة موقع السلامة للاتحاد الدولي للصحفيين.

 

ويظل العراق من أكثر البلدان خطورة في العالم والثاني من ناحية الخطورة في منطقة الشرق الأوسط (بعد سوريا) والتي قتل فيها 31 اعلاميا في عام 2014.

 

ويقوم الاتحاد الدولي للصحفيين، بالتعاون مع نقابات الصحفيين، في السنوات الأخيرة بتنفيذ برنامج تدريبي شامل حول السلامة المهنية في المنطقة بما في ذلك برنامج تدريب السلامة المهنية في العراق.

 

للمزيد من المعلومات حول المبادئ التوجيهية لبرنامج السلامة الإقليمي، يمكنكم زيارة موقعنا وتنزيل كتيب السلامة للصحفيين في العالم العربي والشرق الأوسط.