الإتحاد الدولي للصحفيين

بيان صحفي

2017-11-13

العراق: المنظمات الصحفية تدعو الحكومة العراقية لاسقاط التهم عن صحفي معتقل

IFJ

دعا الاتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين النرويجيين الحكومة العراقية لاسقاط التهم الموجهة إلى الصحفي العراقي/النرويجي سمير عبيد المعتقل منذ ما يزيد على ثلاثة أسابيع.

 

وقد تم اتهام عبيد عند اعتقاله بنشر اخبار كاذبة على خلفية مقال نشره يتهم فيه رئيس الوزراء بأن دافعه لاعادة سيطرة الحكومة العراقية على مدينة كركوك هو لخدمة شركات نفط دولية. غير انه قد تم اسقاط هذه التهمة عنه واستبدالها بتهمة التخابر مع جهات خارجية.

 

وقال الاتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين النرويجي إنه من الواضح ارتباط هذه التهمة بسيرته ونشاطه الصحفيّ ومشاركاته في برامج تلفزيونية كمعلق سياسي. وطالبت الحكومة العراقية باسقاط التهمة الموجهة له واطلاق سراحه بشكل عاجل. وقالت المنظمات الثلاث إلى أنها تدعو الحكومة العراقية لمواصلة الحفاظ على سجلها خلال السنوات الماضية بخلو سجون العراق من صحفيين ومعتقلي رأي.

 

وقالت "هيجي ايرين،" رئيسة اتحاد الصحفيين النرويجيين: "إننا نناشد السلطات العراقية بالحفاظ على التزامها الطويل وممارستها الجيدة بعدم حبس الصحفيين، وندعوها لاطلاق سراح زميلنا سمير عبيد بشكل عاجل.

 

كما وطالب فيليب لوروث، رئيس الاتحاد الدولي للصحفيين، الحكومة العراقية بان تسمح للاعلاميين القيام بعملهم المهني بحرية وأن "تطلق سراح عبيد دون تأخير."

  

الصورة: سمير عبيد، صورة من الفيسبوك

 

back
Click here to comment | ارسل لنا تعليقك