الإتحاد الدولي للصحفيين

بيان صحفي

2017-06-01

العراق: تعرض قناة تلقيزيونية للمضايقات نتيجة تقرير حساس

IFJ

 

اعتقال مراسل قناة تلفزيونية ن.ر.ت(NRT) وإصدار أمر بالقبض على المدير الإداري للقناة نتيجة تقريرهم عن حكم محكمة في كردستان العراق.

 

اعتقل الصحفي في قناة ن.ر.ت(NRT) آرام بختيار في 22 مايو / أيار في بلدة كفري بعد تغطيته خبر الحكم بالسجن 11 سنة على مواطن أتهم بسرقة حليب وحفاظات لطفله. وأثارت الأخبار احتجاجات ضد حكم المحكمة، وأثارت هذه القضية ردود فعل عامة وإعلامية قوية وأصبحت قضية رأي عام مما احرج السلطات.

 

ونددت ن.ر.ت(NRT)  في بيان لها "بالمؤامرة السرية لإسكات القناة التلفزيونية". كما اصدرت المحكمة أيضا مذكرة توقيف بحق  مدير عام القناة "أوات علي".

 

وقال أوات علي إن قانون الصحافة (في الإقليم) جيد جدا، ولكن لا تريد السلطات تنفيذه في الجوانب التي تتعلق بمسئولياتها.

 

كما وطالبت نقابة صحفيي كردستان العراق، العضوة في الاتحاد الدولي للصحفيين، بالإفراج الفوري عن الصحفي لأن توقيفه يخالف قانون الصحافة الساري في الإقليم.

وقالت النقابة في بيانها " تدين نقابة صحفيي كردستان اعتقال زميلنا بختيار وتعتبرهذا القرار مخالف لقانون الصحافة رقم 35. وإننا نحمل السلطات مسئولية سلامته ونطالب بإطلاق سراحه فورا".

 

وقد دعم الاتحاد الدولي للصحفيين هذا الموقف وطالب السلطات بالتوقف عن مضايقة موظفي القناة التلفزيونية.

 

وقال فيليب لوروث، رئيس الاتحاد الدولي للصحفيين: "إن الأنظمة الاستبدادية وحدها هي التي تسجن الصحفيين بسبب نشرهم للحقائق. وقرار المحكمة باحتجاز زميلينا الصحفيين ليس فقط خرقا للقانون الوطني، وإنما هو استغلال مخجل لسلطاتها على المواطنين. ان حرية الصحافة هي قيمة أساسية للديمقراطية."

 

 

لمزيد من المعلومات اتصل بالاتحاد الدولي للصحفيين على: 003222352217

يمثل الاتحاد الدولي للصحفيين ما يزيد على 600000 صحفي في 134 دولة حول العالم

back
Click here to comment | ارسل لنا تعليقك